أخبار العالم

نيجيريا تدافع عن حقوقها بنجاح في نزاع ضدّ سويسرا

بوسطن -الأربعاء 10 يوليو 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – حقّقت نيجيريا انتصاراً مهمّاً أمام المحكمة الدولية لقانون البحار ("آي تي إل أو إس") في قرار تمّ الإعلان عنه في 6 يوليو 2019 في الدعوى المقدّمة ضد الدولة الأفريقيّة من قبل سويسرا.

وقد أقرّت المحكمة، التي  تتولى الإجراءات بشأن فرض تدابير مؤقتة في قضيّة الناقلة "ذي إم/ تي سان بادري بيو" (سويسرا ضدّ نيجيريا)، حقّ نيجيريا بتوقيف وإحتجاز ناقلة نفط سويسريّة وطاقمها وحمولتها لانتهاكها قوانين نيجيريا عبر المشاركة في نقل زيت الوقود من سفينة إلى أخرى للاستعمال في نشاطات إنتاج الهيدروكربون في المياه الإقليمية النيجيريّة من دون الحصول على التصاريح والتراخيص اللازمة.

وفي مايو 2019، طعنت سويسرا في الإجراءات التنفيذيذة التي فرضتها نيجيريا من خلال إطلاق دعوى تحكيم بموجب اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار. وطلبت سويسرا أيضاً من المحكمة التي يقع مقرها في هامبورغ  أن تأمر بتعليق الملاحقة القانونية بحقّ ربان الناقلة وطاقمها، وبأن يتمّ إطلاق سراحهم وتحرير الناقلة.

ورفضت المحكمة في قرارها طلب سويسرا ذات الصلة بتعليق الملاحقة القضائيّة. واشترطت أيضاً إطلاق الناقلة والمتّهمين بموجب سند كفالة بقيمة 14 مليون دولار أمريكي تدفعها سويسرا، وطالبت سويسرا بتوفير الضمانات القاطعة على شكل تعهّد ملزم بموجب القوانين الدولية، على أنهم سيعودون إلى نيجيريا للوقوف أمام المحكمة في حال فوز نيجيريا بإجراءات التحكيم.

وأشاد النائب العام والأمين العام الدائم لوزارة العدل الاتحاديّة في نيجيريا، دايو أباتا، بقرار المحكمة معتبراً أنه "قرار يثبت حقّ نيجيريا في المضيّ قدماً بمقاضاة هذه الانتهاكات الجسيمة للقانون النيجيري، مما يشكّل جزءاً أساسيّاً من جهودها لمكافحة الجرائم البحريّة في خليج غينيا".

وتمّ تمثيل نيجيريا في الإجراءات أمام المحكمة من قبل وكيلتها ستيلا أنوكام، ووكلائها المشتركين شينوي أواندو، والسفير يوسف مايتاما توجار، ومن قبل فريق قانوني يضمّ البروفيسور دابو أكاندي من جامعة أوكسفورد، وثلاثة شركاء من شركة "فولي هوج" المحدودة – أندرو لوينشتاين، وتافادزوا باسيبانوديا، وديريك سميث – ومحامي "فولي هوج" أرسالان سليمان، وترايسي روزفلت، وبيتر تزينج، وأليخاندرا توريس كامبروبي.

وتتخصّص "فولي هوج" في تمثيل الدول السيادية في نزاعاتها مع دول أخرى، بما في ذلك المسائل التي تنشأ بموجب اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار. وبحسب دليل "تشامبرز جلوبال 2019": "فيما يتعلّق بمسائل قانون البحار، لا توجد شركة قانون أخرى أفضل من ’فولي هوج‘".

لمحة عن شركة "فولي هوج" المحدودة

تقدّم شركة "فولي هوج" خدمات قانونيّة استراتيجيّة مبتكرة إلى العملاء من القطاع العامّ والخاصّ والحكومي حول العالم. نتمتّع بقدرات ممتازة في مجال علوم الحياة والرعاية الصحيّة والتكنولوجيا والطاقة والخدمات المتخصّصة ومجالات إدارة الاستثمار والنزاعات العابرة للحدود. ويتمتّع المهنيون العاملون لدينا بالمهارات والخبرة لتأمين خدمة استثنائيّة من المستوى الاول إلى مجموعة مختلفة من العملاء، بدءاً من الشركات الناشئة وصولاً إلى الشركات متعددة الجنسيّات وصولاً إلى الدول السيادية. للاطّلاع على المزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني www.foleyhoag.com أو متابعة @FoleyHoag عبر تويتر.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20190709005857/en

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا