أخبار العالم

معهد بروجكت مانجمنت إنستيتيوت يطلق ألكسا سكيل لتعزيز تجربة...

فيلادلفيا -الخميس 1 أغسطس 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – أعلن معهد "بروجكت مانجمنت إنستيتيوت" ("بيه إم آي") اليوم عن إطلاق "أليكسا سكيل"، أول واجهة للعناية بالعملاء، بهدف مساعدة العملاء والأعضاء من خلال توفير دعم إضافي لمنتجات المعهد وخدماته. وستقوم واجهة "أليكسا سكيل" الجديدة بأداء مجموعة من المهام للرد على الأسئلة التي يكثر طرحها، بما في ذلك طلب المعلومات عن تكاليف العضوية والتجديد والمزايا والشروط المطلوبة لبرامج شهادات "بيه إم آي". وتتميز الواجهة الجديدة بقدرةٍ فريدة على إحالة المستخدمين إلى مركز العناية بالعملاء في معهد "بيه إم آي" إما من خلال الهاتف من الاثنين إلى الجمعة من الساعة الثامنة صباحاً إلى الساعة الثامنة مساءً بالتوقيت الشرقي، أو من خلال طلب إرسال بريدٍ إلكتروني يتضمن رابطاً للدردشة للوصول إلى خدمة العملاء على مدار اليوم وطوال أيام الأسبوع.

وقال سونيل براشارا، رئيس معهد "بروجكت مانجمنت إنستيتيوت" ورئيسه التنفيذي: "يمر معهد ’بيه إم آي‘ بعملية تحوّل هدفها التأكد من أننا نقدم قيمةً مضافة بطريقة متمحورة حول العميل إلى الملايين من مدراء المشاريع الذين يعتمدون علينا"، مضيفاً: "ومع استمرار تطور الذكاء الاصطناعي، نلتزم باستكشاف التقنيات الصوتية وغيرها من مهارات الذكاء الاصطناعي والاستثمار فيها، والتي تمكننا من توفير تجربةِ محادثة متلائمة مع أنماط عيش عملائنا. من شأن هذه الأداة الفعالة أن تعزز خدمة عملائنا وتلبي رقمياً وبدقة احتياجات أعضائنا في أي مكان وفي أي وقت."

هذا وتتطور واجهات المحادثة وتقنيات المساعدة الصوتية بوتيرة متصاعدة. ووفقاً لمعهد "كابجيميني" للأبحاث، فإن 40 بالمائة من المستهلكين سيستخدمون تقنيات المساعدة الصوتية بدلاً من تطبيقات الجوال أو المواقع الإلكترونية في غضون السنوات الثلاث المقبلة.

ويخطط معهد "بيه إم آي" للتوسع في واجهة "أليكسا سكيل" لتشمل خدمة الأخبار الموجزة المعدلة حسب الطلب ودمج التأكد من هوية المستخدم من خلال ربط الحسابات لتوفير تجربة أكثر تخصيصاً. وإذ يتطلع نحو المستقبل، يقوم معهد "بيه إم آي" بتوسيع خدماته الصوتية إلى أجهزة أخرى مثل "جوجل أسيستانت"، فضلاً عن إضافة قدرات المحادثة مع منصات الرسائل مثل "وي تشات" و"واتسآب". وسيوفر ذلك للعملاء حول العالم المزيد من الطرق للتواصل مباشرةً مع "بيه إم آي" في الإطار الزمني وعبر القناة الأكثر ملاءمةً لهم.

هذا وتتوفر واجهة العناية بعملاء "بيه إم آي" الآن لتفعيلها على الأجهزة المفعّلة بتقنية "أليكسا" من خلال متجر "أليكسا سكيل".

لمحة عن معهد "بروجكت مانجمنت إنستيتيوت" ("بيه إم آي")

يعدّ معهد "بروجكت مانجمنت إنستيتيوت" ("بيه إم آي") أحد المؤسسات الرائدة عالميّاً والمخصّصة للأشخاص الذين يعتبرون إدارة المشاريع والبرامج والحافظات مهنتهم. ويقدّم المعهد الذي تأسّس عام 1969 القيمة لأكثر من ثلاثة ملايين شخص من المهنيين الذين يعملون في جميع بلدان العالم تقريباً من خلال توفير الدعم والتعاون والتعليم والأبحاث العالمية. كما يعمل معهد "بيه إم آي" على تعزيز المسيرات المهنية وتحسين نجاح المؤسسات وترسيخ مهنة إدارة المشاريع من خلال المعايير والشهادات والمجتمعات والمصادر والأدوات والبحث الأكاديمي والمنشورات ودورات التطوير المهني وفرص التواصل المعترف بها عالمياً. وانطلاقاً من كونه جزءاً من عائلة "بيه إم آي"، يخلق موقع "بروجكت مانجمنت.كوم" (ProjectManagement.com) مجتمعاتٍ عالمية عبر الإنترنت تُوفر مصادر أكثر، وأدوات أفضل، وشبكات أوسع وآفاقاً أرحب.

ندعوكم لزيارتنا عبر الروابط الإلكترونية التالية:  www.PMI.org  و www.projectmanagement.com و www.facebook.com/PMInstitute، وعلى "تويتر" على  @PMInstitute

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20190731005369/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا