أخبار العالم

اختيار ريميني ستريت كمزوّد لإطار عمل جي-كلاود 11 في المملكة...

لاس فيجاس -الجمعة 4 أكتوبر 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "ريميني ستريت" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز Nasdaq: RMNI)، المزود العالمي لمنتجات وخدمات البرمجيات للشركات ومزود الدعم الرائد من الطرف الثالث لمنتجات برمجيات "أوراكل" و"إس إيه بيهوشريك "سيلزفورس"، أنّها أصبحت مزوّداً لـلإصدار الحادي عشر من تطبيق "جي – كلاود" ("جي-كلاود 11")، وهو إطار عمل حكومة المملكة المتّحدة يسمح لمؤسّسات القطاع العام بإيجاد وشراء الخدمات القائمة على السحابة. وأصبحت الشركة حاليّاً مزوّدة لإطار العمل هذا بموجب القسم الثالث: دعم السحابة للدعم من الطرف الثالث لبرمجيّات "أوراكل سيبيل"، و"بيبول سوفت"، و"جاي دي إدواردز"، و"أوراكل إي بزنيس سويت"، و"أوراكل داتابايز"، و"هايبريون"، و"أوراكل فيوجن ميدلوير"، و"أجايل بيه إل إم"، و"آي بي إم دي بي 2"، و"ريتايل"، وتطبيقات "إس إيه بيه"، وقواعد البيانات "سايبايس" و"هانا". ويتبع هذا التطوّر الأخير التأكيد من جديد على موقع الشركة كمزوّد الدعم من الطرف الثالث لإطار عمل "تكنولوجي سيرفيسز 2" ("تي إس 2")، بموجب الرمز الخاص بتعريف إطار العمل "آر إم 3804"، وبموجب القسم الثالث بعنوان الخدمات التشغيلية – إدارة التطبيقات والبيانات.

إطار عمل "جي-كلاود 11"

يخضع إطار عمل "جي-كلاود 11"، بموجب الرمز الخاص بتعريف إطار العمل "آر إم 1557.11"، إلى إشراف "كراون كوميرشال سيرفيس" ("سي سي إس"). تعدّ "سي سي إس" وكالة تنفيذية تتولى دعم القطاع العامّ في المملكة المتحدة لتحقيق أعلى قدر من القيمة التجاريّة عند شراء السلع والخدمات المشتركة. وفي عامَي 2018 و2019، ساعدت "سي سي إس" القطاع العام على تحقيق منافع تجاريّة بقيمة 945 مليون جنيه إسترليني – لدعم الخدمات العامة عالميّة المستوى والتي تقدّم أفضل قيمة لدافعي الضرائب.

ومن خلال "جي كلاود 11"، يقدّم المزوّدون خدمات قائمة على السحابة تغطي ثلاثة فئات: الاستضافة في السحابة (القسم الأوّل)، وبرمجيّة السحابة (القسم الثاني)، ودعم السحابة (القسم 3). ويتولى مزوّدو دعم السحابة بموجب القسم الثالث تقديم خدمات تساعد الشارين على إنشاء خدمات السحابة والحفاظ عليها بما في ذلك الدعم المستمرّ، والتخطيط، وضمان الجودة واختبار الأداء، والإعداد والانتقال، والخدمات الأمنيّة، والتدريب.

خدمات دعم فائقة الاستجابة وممتازة للبرمجيّات للقطاع العامّ في المملكة المتحدة

تتمتّع "ريميني ستريت" بقاعدة عملاء راسخة بين مؤسّسات القطاع العام في المملكة المتحدة التي تتراوح منإدارات الحكومة المركزيّة إلى السلطات المحليّة وهيئات القطاع العام. بالتالي، فإنّ الانتقال إلى دعم "ريميني ستريت" من دعم بائعي البرمجيّات قد يساهم بشكل كبير في خفض جزء من ميزانيّة تكنولوجيا المعلومات الذي يتمّ إنفاقه على التكاليف التشغيليّة اليوميّة، ويسمح لمؤسّسات القطاع العام بإعادة تخصيص أكثر بكثير من ميزانيّة تكنولوجيا المعلومات للاستثمارات في الابتكار. ويتحرّر أيضاً العملاء الذين ينتقلون إلى دعم الطرف الثالث من "ريميني ستريت" من المخططات التي يفرضها البائعون ذات الصلة بالتحديثات القسريّة الباهظة الثمن والمتكرّرة، وعمليّات الانتقال، وحصريّة البائع. ومن خلال هذا الانتقال، أصبح بإمكان الرؤساء التنفيذيّين لشؤون المعلومات أن يستعيدوا التحكّم بمخطّطاتهم الخاصّة في مجال تكنولوجيا المعلومات واستراتيجيّة الاستثمار.

وقال مارك أرمسترونج، مدير عام "ريميني ستريت" في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، في هذا السياق: "إنّ ’ريميني ستريت‘ تلبي الاحتياجات الفريدة للعملاء الحكوميّين في المملكة المتحدة منذ أعوام، ويسرّنا أنّه تمّ اختيارنا كمزوّد ’جي-كلاود 11" في المملكة المتحدة." وأضاف: "مع تحوّل خفض التكاليف التشغيليّة لتكنولوجيا المعلومات وتأمين الابتكار والتحوّل الرقمي ضمن ميزانيّة محدودة إلى ضرورة ملحّة، إلى جانب التحديات والشكوك المحيطة بخروج المملكة المتّحدة من الاتحاد الأوروبي ’بريكست‘، يمكن لأـ ’ريميني ستريت‘ أن تساعد مؤسّسات القطاع العامّ في المملكة المتحدة على تحقيق وفورات كبيرة في التكاليف، والاستمرار بالاستفادة من تطبيقات ’أوراكل‘ و’إس إيه بيه‘ الثابتة والقيّمة خاصّتهم من دون أيّ تحديثات أو انتقالات قسريّة ومكلفة يفرضها البائع لما لا يقلّ عن 15 عاماً، وبالتالي، استخدام الأموال التي يتمّ توفيرها لتمويل عمليّة تحويل الأعمال."

لمحة عن وكالة "كراون كوميرشال سيرفيس"  

تعدّ "كراون كوميرشال سيرفيس" ("سي سي إس") وكالة تنفيذية تابعة لمكتب مجلس الوزراء، وهي تدعم القطاع العامّ لتحقيق أعلى قدر من القيمة التجاريّة عند شراء السلع والخدمات المشتركة. للاطّلاع على المزيد حول "سي سي إس"، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي: www.crowncommercial.gov.uk. يمكنكم متابعة أخبار الوكالة على "تويتر" عبر @gov_procurement، وعلى "لنكد إن" عبر الرابط الإلكتروني: www.linkedin.com/company/2827044.

لمحة عن شركة "ريميني ستريت"

تعدّ شركة "ريميني ستريت" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: Nasdaq: RMNI) مزوّداً عالمياً لمنتجات وخدمات برمجيات الشركات ومزوّداً رائداً للدعم من الطرف الثالث لمنتجات "أوراكل" و"إس إيه بيه" البرمجية وشريك "سيلزفورس". وتقدّم الشركة خدمات ممتازة وفائقة الاستجابة ومدمجة لإدارة ودعم التطبيقات التي تسمح لمرخصي برمجيّات الشركات بتوفير تكاليف كبيرة، وتحرير الموارد للابتكار وتحقيق نتائج أفضل على صعيد الأعمال. تعتمد حوالي 1900 شركة من الشركات العالمية المدرجة على قائمة "فورتشن 500"، وشركات السوق المتوسطة، ومؤسسات القطاع العام وغيرها من المؤسسات من جميع القطاعات، على شركة "ريميني ستريت" باعتبارها مزوّدها الموثوق لخدمات ومنتجات برمجيّات تطبيقات الشركات. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: http://www.riministreet.com/ أو متابعتنا عبر "تويتر" على @riministreet. ويمكنكم أن تجدوا صفحة "ريميني ستريت" على "فيسبوك" و"لينكد إن" (C-RMNI).

بيانات تطلعية

بعض البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي لا تعتبر وقائع تاريخية لكنها بيانات تطلعية لأغراض احتياطات الملاذ الآمن على النحو المحدد في قانون إصلاح التقاضي الخاص للأوراق المالية لعام 1995. وترافق البيانات التطلعية بشكل عام كلمات على غرار "قد"، "يجب"، "يمكن"، "نخطط"، "ننوي"، "نستبق"، "نعتقد"، "نقدّر"، "نتوقع"، "محتمل"، "يبدو"، "نسعى"، "نواصل"، "المستقبل"، "سوف"، "نتوخى"، نعتزم"، وغيرها من المصطلحات، والتعابير، والجمل المشابهة الأخرى. وتشمل هذه البيانات التطلعية، على سبيل المثال لا الحصر، البيانات المتعلقة بتوقعاتنا فيما يخص الأحداث والفرص المستقبلية والتوسع العالمي ومبادرات النمو الأخرى واستثماراتنا في مثل هذه المبادرات. وتستند هذه البيانات على مختلف الافتراضات والتوقعات الحالية للإدارة وليست تنبؤات بالأداء الفعلي، ولا تعتبر بيانات عن وقائع تاريخية. هذه البيانات عرضة لعدد من المخاطر والشكوك المتعلقة بأعمال "ريميني ستريت"، وقد تختلف النتائج الفعلية مادياً. وتشمل هذه المخاطر والشكوك على سبيل المثال لا الحصر، التغييرات في بيئة الأعمال التي تعمل في إطارها "ريميني ستريت"، بما في ذلك معدلات التضخم وأسعار الفائدة، والأوضاع المالية والاقتصادية والتنظيمية والسياسية العامة التي تؤثر على القطاع الذي تعمل فيه الشركة؛ وتطورات الدعاوى القضائية المعلّقة الضارة (بما في ذلك الدعوى المعلقة للأمر القضائي الدائم) أو التحقيقات الحكومية أو أي عملية تقاضي جديدة، والكميّة والتوقيت النهائيّان لأيّة استردادات من "أوراكل" حول دعوانا؛ وحاجتنا وقدرتنا على زيادة الأسهم أو تمويل الديون بشروط مواتية وقدرتنا على توليد التدفقات النقديّة من العمليات للمساعدة على تمويل استثمارات متزايدة ضمن مبادرات نموّنا؛ وكفاية نقودنا ومكافئاتنا النقدية لتلبية متطلباتنا للسيولة؛ والشروط والتأثيرات المرتبطة بالأسهم الممتازة من السلسلة "إيه" بنسبة 13.00 في المائة؛ والتغيرات في الضرائب والقوانين والأنظمة؛ والمنتجات المنافسة ونشاط التسعير؛ وصعوبات في إدارة النمو بشكل مربح؛ واعتماد عملائنا لمنتجاتنا وخدماتنا التي تم طرحها مؤخراً والتي تشمل خدماتنا لإدارة التطبيقات، و"ريميني ستريت موبيليتي"، و"ريميني ستريت أناليتيكس" و"ريميني ستريت أدفانسد داتابيز سيكيوريتي" والخدمات لمنتجات سحابة "سيلز فورس" للمبيعات و"سيرفيس كلاود"، بالإضافة إلى المنتجات والخدمات الأخرى التي نتوقع إطلاقها في المستقبل القريب؛ وفقدان عضو أو أكثر من فريق إدارة شركة "ريميني ستريت"؛ وعدم اليقين بشأن قيمة أسهم "ريميني ستريت" على المدى الطويل؛ وما تمت مناقشته تحت عنوان "عوامل الخطر" في التقرير الفصلي لشركة "ريميني ستريت" والمقدم وفق النموذج "10-كيو" في 8 أغسطس 2019؛ الذي يتم تحديثه من وقت لآخر من خلال تقارير "ريميني ستريت" السنوية المستقبلية المقدمة وفق النموذج "10- كيه"، والتقارير الفصلية وفق النموذج "10-كيو"، والتقارير الحالية وفق النموذج "8-كيه"، وغيرها من المستندات التي تقدمها شركة "ريميني ستريت" إلى لجنة الأوراق المالية والبورصة. وبالإضافة إلى ذلك، تقدم البيانات التطلعية توقعات وخطط وتطلعات "ريميني ستريت" للأحداث المستقبلية، ووجهات نظرها حتى تاريخ هذا البيان. وتتوقع "ريميني ستريت" أن تؤدي التطورات والأحداث اللاحقة إلى تغيّر تقييمات "ريميني ستريت". ومع ذلك، يمكن أن تختار "ريميني ستريت" تحديث هذه البيانات التطلعية في أي وقت مستقبلاً، إلّا أنها تتنصل تحديداً من أي التزام للقيام بذلك باستثناء ما يقتضيه القانون. لا يجب الاعتماد على هذه البيانات التطلعية على أنها تمثل تقييمات "ريميني ستريت" اعتباراً من أي تاريخ بعد تاريخ هذا البيان الصحفي.

حقوق الطبع محفوظة لشركة "ريميني ستريت" 2019. جميع الحقوق محفوظة. "ريميني ستريت" هي علامةٌ تجارية مسجلة لصالح شركة "ريميني ستريت" في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أخرى، كما أن "ريميني ستريت"، وشعار "ريميني ستريت"، وكليهما معاً، والعلامات الأخرى التي تحمل رمز العلامة المسجلة هي علامات تجارية مملوكة لشركة "ريميني ستريت". وتبقى جميع العلامات التجارية الأخرى مملوكة لأصحابها المعنيين، وما لم يتم ذكر خلاف ذلك، لا تدعي "ريميني ستريت" وجود أي ارتباط، أو تأييد، أو شراكة مع أي من أصحاب هذه العلامات التجارية أو الشركات الأخرى المشار إليها هنا.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20191003005173/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا