أخبار العالم

ريبل تعلن عن نمو ريبل نت مع وصول عدد عملائها إلى أكثر من 300 عميل

سان فرانسيسكو -الخميس 7 نوفمبر 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم "ريبل"، وهي حل التعاملات الرقمية المؤسسية للمدفوعات العالمية، أن الشركة تخطت عتبة الـ300 عميل. كما شهدت "ريبل" نمواً سنوياً بمقدار 10 أضعاف في المعاملات عبر "ريبل نت"، وهي الشبكة العالمية التابعة للشركة والتي تضم المصارف والمؤسسات المالية ومزودي خدمات الدفع وتقوم بإراسل الأموال على الصعيد العالمي وعلى الفور وبشكل موثوق مقابل مبالغ زهيدة.

وكانت "ريبل" قد أعلنت في العام الماضي خلال مؤتمرها السنوي "سويل" عن منصة السيولة عند الطلب ("أو دي إل")، التي تستفيد من الأصول الرقمية "إكس آر بيه" كعملة وسيطة للقضاء على الحاجة إلى التمويل المسبق للمدفوعات العابرة للحدود.

وشهدت "ريبل" في أقل من عام منذ تسويق السيولة عند الطلب، نمواً هائلاً واهتماماً كبيراً من جانب العملاء حيث قام أكثر من أربعة وعشرين عميلاً بالتسجيل لاستخدام المنتج. وتشمل قائمة من بعض العملاء البارزين الملتزمين باستخدام السيولة عند الطلب كلاً من "موني جرام"، و"جو لانس"، و"فياميريكاز"، و"فلاش إف إكس"، و"إنتربنك بيرو". وشهدت فترة نهاية الربع الأول وحتى نهاية أكتوبر زيادة أكثر بسبع مرات في عدد المعاملات باستخدام منصة السيولة عند الطلب ("أو دي إل").  

  • مايكل بروكس، الرئيس التنفيذي لشركة "جو لانس": "يشهد سوق العمل الحر نمواً كبيراً حيث تقوم المزيد من الشركات بتوظيف المواهب على الصعيدين المحلي والخارجي على السواء للمساعدة على تنمية أعمالها التجارية. ونحن في شركة ’جو لانس‘ نريد  أن نضمن أن الموظفين المستقلين يتقاضون أجرهم في الوقت المحدد مقابل الحد الأدنى من الرسوم، ولهذا السبب نتشارك مع ’ريبل‘. ومن خلال شراكتنا، تستخدم ’جو لانس‘ تقنية التعاملات الرقمية و’إكس آر بيه‘ لمعالجة نواحي القصور الراهنة مع المدفوعات العابرة للحدود من خلال جعل المعاملات أسرع وأكثر موثوقية وأقل كلفة. ومن خلال خفض تكلفة إرسال المدفوعات، يمكن  لـ’جو لانس‘ أن تضع المزيد من الأموال في أيدي الموظفين المستقلين وأن تحسن بالتالي نوعية حياتهم".
  • بول دواير، الرئيس التنفيذي لشركة "فياميريكاز": "باعتبارنا واحدة من شركات تحويل الأموال الأسرع نمواً في العالم، فإننا نفهم التحديات الحالية التي ترافق إرسال الأموال حول العالم ونبحث عن الكفاءات التشغيلية لجعل العملية أسهل وأيسر تكلفة بالنسبة للأشخاص الذين نخدمهم. وبلغت تدفقات التحويلات المالية في العام الماضي أعلى مستوى لها على الإطلاق حيث بلغت نحو 600 مليار دولار أمريكي، وكانت منذ وقت طويل تعتبر إحدى أكبر مصادر التمويل الخارجية في البلدان النامية، التي تتسم بأهمية خاصة بالنسبة للأسر ذات الدخل المنخفض والمتوسط. وتمكّننا منصة السيولة عند الطلب من ’ريبل‘ من إرسال المدفوعات في الوقت الفعلي وخفض تكاليف الدفع، حيث يمكننا إدارة سيولتنا بمزيد من الكفاءة".
  • نيكولاس شتايغر، الرئيس التنفيذي لشركة "فلاش إف إكس": "باعتبارنا من أوائل الشركات التي قامت باعتماد منصة السيولة عند الطلب من ’ريبل‘، فقد شهدنا فوائد هذا المنتج بشكل مباشر وقدرته ليس على تحسين المدفوعات العابرة للحدود بشكل كبير فحسب، إنما أيضاً التأثير على النتيجة النهائية لدينا. ونحن متحمسون لأن نكون في الصدارة من حيث استخدام هذه التقنية ومساعدة الأستراليين على توفير الوقت والمال عند تحويل الأموال إلى خارج البلاد".

هذا وتم إطلاق منصة السيولة عند الطلب ("أو دي إل") لأول مرة لتقديم ممرات الدفع في المكسيك والفلبين. وامتدت هذه الممرات منذ ذلك الحين إلى أستراليا، تليها البرازيل قريباً. وهناك خطط يجري إعدادها حالياً لإنشاء ممرات إضافية في عام 2020 عبر مناطق آسيا والمحيط الهادئ، وأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، وأمريكا اللاتينية.

وقال براد جارلينجهاوس، الرئيس التنفيذي لشركة "ريبل" في هذا السياق: "كان العام الجاري الأقوى بالنسبة لشركة ’ريبل‘ حتى الآن. لقد شهدنا في عام 2019 زخماً مستمراً مع العملاء ونمو ’ريبل نت‘ واعتماد منصة السيولة عند الطلب. وفي غضون عام واحد فحسب من تاريخ إطلاقنا لمنصة السيولة عند الطلب (’أو دي إل‘)، فإننا نُحدث بالفعل تأثيراً على النتائج النهائية لعملائنا. ونحن متحمسون لمواصلة هذا الزخم في العام المقبل وتوسيع منصة السيولة عند الطلب إلى أسواق جديدة".

وكانت شركة "موني جرام"، وهي واحدة من اكبر شركات تحويل الأموال في العالم، قد أعلنت في يونيو الماضي عن خططها لتطبيق منصة السيولة عند الطلب ("أو دي إل"). وبعد شهرين فحسب من تاريخ الإعلان، انطلقت "موني جرام" وبدأت بالتعامل عبر "ريبل نت". وبدأت الشركة أولاً بإرسال المدفوعات إلى المكسيك من الولايات المتحدة، ومنذ ذلك الحين تقوم بإرسال المدفوعات عبر الحدود إلى الفلبين.

من جهته، قال أليكس هولمز، الرئيس التنفيذي لشركة "موني جرام": "يعد محرك السيولة والتسوية العالمي من بين نقاط القوة الأساسية لدى شركة ’موني جرام‘، وهو يمكّن عملائنا من إرسال الأموال في أكثر من 200 دولة وإقليم. لقد ساعدتنا شراكتنا مع ’ريبل‘ على تحسين نقطة القوة هذه وبدأنا بالفعل نلاحظ قدرة المنتج على تبسيط قدراتنا في الواجهة الخلفية. وللمرة الأولى على الإطلاق، نقوم بتسوية العملات في ثوانٍ، ونقوم بفضل هذه النتائج بتوسيع شراكتنا مع ’ريبل‘ ونحن متحمسون للإعلان عن أننا بدأنا بتنفيذ عمليات تداول العملات الأجنبية مع البيزو الفلبيني باستخدام منصة السيولة عند الطلب (’أو دي إل‘)".

وتجدر الإشارة إلى أن "ريبل" لديها عملاء في اكثر من 45 دولة و6 قارات ممن يستخدمون "ريبل نت"، مع إمكانيات سداد الاستحقاقات في أكثر من 70 بلداً. وتشمل القائمة الأخيرة من عملاء وشركاء "ريبل" كلاً من بنك فيصل في باكستان، وبنك قطر الوطني في قطر، و"بي كاش" في بنغلادش، و"فيناسترا" في المملكة المتحدة.

لمحة عن "ريبل"

توفر "ريبل" تجربة سلسة لإرسال الأموال حول العالم باستخدام قوة التعاملات الرقمية. ومن خلال الانضمام إلى شبكة "ريبل" العالمية المتنامية ("ريبل نت")، تستطيع المؤسسات المالية إتمام مدفوعات عملائها في أي مكان في العالم بشكل فوري وموثوق وفعال من حيث التكلفة. وتستطيع المصارف ومزودي خدمات الدفع استخدام الأصول الرقمية "إكس آر بيه" لمواصلة خفض تكاليفها والوصول إلى أسواق جديدة. وتملك "ريبل" مكاتب موزعة في سان فرانسيسكو وواشنطن العاصمة ونيويورك ولندن ومومباي وسنغافورة وساو باولو وريكجافيك ودبي، ولديها أكثر من 300 عميل حول العالم.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20191106006130/en.

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا