أخبار العالم

"كوربوريت كونيكشنز" الأمريكية تطلق عملياتها في دبي قبيل...

دبي، الإمارات العربية المتحدة-الأربعاء 5 فبراير 2020 [ ايتوس واير ]

أعلنت "كوربوريت كونيكشنز"، وهي شبكة عالمية تضم أصحاب الأعمال والمديرين التنفيذيين ورؤساء مجالس إدارات الشركات، ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية، عن إطلاق أول فرع لها في دولة الإمارات العربية المتحدة. تأتي هذه الخطوة انسجاماً مع استراتيجيات دبي للتواصل مع العالم وتسريع وتيرة نمو الأعمال قبيل انعقاد معرض "إكسبو 2020 دبي". ويعتبر فرع كوربوريت كونيكشنز في دبي الأول لها على مستوى المنطقة.

توفر "كوربوريت كونيكشنز" لقادة الأعمال العالميين منصة مثالية لتوليد نتائج استثنائية وملموسة من خلال تعزيز فرص التواصل بين قادة ريادة الأعمال. وتتوزع فروع الشركة في كل من الولايات المتحدة وكندا وأستراليا واليابان والهند والمكسيك، وتضطلع بمهمة التشبيك بين قادة الأعمال الناجحين الذين ينشطون ضمن فرق عمل عالية الأداء تركز على تطوير استراتيجيات إبداعية متقدمة للتواصل والترويج والتسويق عبر التوصيات. 

تساعد منصة "كوربوريت كونيكشنز" الرئيسية لتسريع عمليات التواصل على مستوى الرؤساء التنفيذيين في تسهيل نمو الأعمال التجارية على نطاق كبير ضمن مختلف القطاعات في دولة الإمارات، عبر بناء علاقات مرجعية يمكن الاتصال بها لأعضائها في مختلف أنحاء العالم. ومع امتلاكها لمئات الأعضاء حول العالم، فإن "كوربوريت كونيكشنز" تقدم شبكة أعمال وموارد وفرص تنموية على نطاق عالمي لأعضائها مع مجال واسع للتطور والارتقاء بالأداء.

وبهذه المناسبة، قال "روبرت جيرفايس"، الرئيس العالمي لـ"كوربوريت كونيكشنز": "نعرب عن سعادتنا بإطلاق عملياتنا في دولة الإمارات العربية المتحدة باعتبارها بوابة لتوسعنا إلى منطقة الشرق الأوسط بأكملها. لقد حرصت الإمارات على تطوير المناخ الاستثماري وتميكن الإبداع والريادة، مما يجعلها المكان الأمثل لاحتضان فرعنا الأول على مستوى المنطقة، لا سيما في ظل ما تتمتع به من منظومة لوجستية وموانئ وقطاع سياحة وصناعة يعزز من نمو الأعمال التجارية ضمن مختلف القطاعات الاستثمارية".

وأضاف: "نهدف إلى مساعدة مجتمع الأعمال والرياديين على مواصلة النمو عبر تزويد الأعضاء بمنظومة تطوير أعمال مرجعية منظمة تنظيماً جيداً قائمة على العلاقات. وفي هذا السياق، تعتبر دولة الإمارات منطلقا مثالياً بالنسبة لنا بفضل الرؤية الثاقبة التي يتمتع بها حكامها وكذلك قادة الأعمال لديها الذين يمتلكون فكراً تقدمياً وحماسة منقطعة النظير لريادة الأعمال. إذ تعد الإمارات بلداً صغيراً يتحلى بمعايير عالمية رفيعة المستوى، وهو ما يعزز من قيمة وأهمية التشبيك بين قياديي العمل الريادي وبين المستثمرين وخلق فرص تكاملية فيما بينهم".

وتابع قائلاً: "يمثل أعضاء فرع كوربوريت كونيكشنز الأول في الإمارات مجموعة واسعة النطاق من الأعمال التجارية – من توريد أجهزة المعدات الحاسوبية إلى المواد الكيميائية إلى بيع السيارات وعمليات التصنيع. إننا ندرك أن عدد منصات التشبيك بين قادة ريادة الأعمال محدود في المنطقة".

وأشار "جيرفايس" إلى أن "القائمة المستهدفة لكوربوريت كونيكشنز تضم أصحاب الشركات أو المديرين التنفيذيين ورؤساء مجالس إدارات الشركات، الذين يتمتعون بخبرة أكثر من 5 سنوات ويديرون أعمالاً تزيد قيمتها على 5 ملايين دولار. كما تستقطب الشركة أيضاً أفراداً من أصحاب الفكر الريادي".

وبدوره، قال "تشيرانتان جوشي"، المدير الإقليمي لـ"كوربوريت كونيكشنز" في دولة الإمارات: "يساعد التشبيك بين قادة ريادة الأعمال في الإمارات على تسريع نمو قطاع الأعمال بالدولة وتعظيم الاستفادة من التوصيات والفرص المتاحة في مختلف القطاعات الاستثمارية المحلية، مدفوعة بجهود الإمارات لإرساء ثقافة ريادة الأعمال وإيجاد بيئة ممكنة لها. وتسهم اللقاءات الفعالة في زيادة دائرة العلاقات مما يعزز بالتالي من مجالات النمو وتسريع وتيرة ازدهار الأعمال التجارية".

وأضاف: "يحقق التشبيك نتائج ملموسة على صعيد بناء رأس المال الاجتماعي للشركة، الذي يتمثل بالنوايا الحسنة والأصدقاء ومجموعات الأقران. وتوفر كوربوريت كونيكشنز لأعضائها حلولاً قائمة على أربع أهداف رئيسية تتضمن زيادة الفرص التجارية والارتقاء بكفاءات الأعضاء ومهاراتهم من خلال التعليم والتطوير، وتقديم الاستشارات وبناء علاقات دولية من خلال إتاحة إمكانية الوصول للأعضاء إلى دول أخرى".

ويحظى أعضاء "كوربوريت كونيكشنز" بالفرصة لتعزيز العلاقات مع قادة قطاع الأعمال، والحصول على فرص للتطوير المهني  المتقدم والمشاركة في الجلسات الاستشارية للتعلم من الأقران البارزين الآخرين وقادة المستقبل من جميع أنحاء العالم. ويستفيد نموذج الشركة في بناء الشراكات الاستراتيجية من بيئة الأعمال في الإمارات الداعمة لنمو تمكين روّاد الأعمال. وسيلتقي الأعضاء مرتين في الشهر لبناء الروابط والثقة وفق منهجية منظمة وموثوقة تساعدهم في نهاية المطاف في الحصول على نتائج ملموسة على الصعيد الشخصي والمهني.

نبذة عن "كوربوريت كونيكشنز":

كوربوريت كونيكشنز هي شركة عالمية تضم روّاد أعمال ومديرين تنفيذيين ورؤساء مجالس إدارات شركات وأصحاب شركات ناجحة، ينشطون ضمن فرق عمل عالية الأداء تركز على تطوير استراتيجيات إبداعية متقدمة للتواصل والترويج والتسويق عبر التوصيات.  تأسست في العام 2004، تساعد كوربوريت كونيكشنز قادة الأعمال على تحديد وتطوير الفرص التجارية ضمن بيئة تعاونية. وتجسيداً لقيمها الجوهرية، يوفر الأعضاء لبعضهم البعض دعماً ذات طابع شخصي لتحفيز التجارة وتعزيز التواصل والصداقات. ويحقق أعضاء كوربوريت كونيكشنز نتائج ملموسة من خلال الاتصالات الاستراتيجية، التي تُنفذ عبر اللقاءات الدورية والمنظمة مع نخبة من رجال الأعمال البارزين  الذين يستوفون معايير قيادية محددة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا